عيون لولو


http;//www.4img.com/width=8ooheight=20
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 245 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو IKRAM فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 6239 مساهمة في هذا المنتدى في 1691 موضوع

شاطر | 
 

 معجزات الرسول مع القران الكريم 2

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
امير الاحساس
من كبار الشخصيات
من كبار الشخصيات
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 75
تاريخ التسجيل : 09/10/2009

مُساهمةموضوع: معجزات الرسول مع القران الكريم 2   الخميس يناير 21, 2010 6:10 pm

852- إعجاز الحفظ من التحريف والتبديل والزيادة والنقصان

قال تعالى إنا نحن نزلنا الذكر وإنا له لحافظون ) {الحجر:9} .
فلم يستطع عدو للإسلام أن يحرف أو يبدل أو يزيد أو ينقص حرفاً من القرآن المجيد , وكل من صنع ذلك باءت محاولاتهم بالفشل الذريع , وصاروا عبرة لمن يعتبر وضحكت منهم العقول السليمة والقلوب الطاهرة .



853- ومن وجوه إعجاز القرآن : ما تضمنه من الإخبار بالمغيبات
قبل أن يحفظ أحد من البشر بعلمها , وبوقوع كائنات قبل وجودها من ذلك .
قوله- تعالى - : { لتدخلن المسجد الحرام إن شاء الله آمنين محلقين رءوسكم ومقصرين لا تخافون } (الفتح : 27 ) .فهذه الآية من معجزاته حيث إنه أخبر أصحابه أنهم سيدخلون المسجد الحرام آمنين , ويفتحون مكة على أحسن حال , وانتظر الأصحاب – رضي الله عنهم – هذا الفتح وتم المقصود كما أخبر النبي المحمود.


854- ومنها
قوله تعالى الم * غلبت الروم * في أدنى الأرض وهم من بعد غلبهم سيغلبون * في بضع سنين لله الأمر من قبل ومن بعد ويومئذ يفرح المؤمنون * بنصر الله ينصر من يشاء وهو العزيز الرحيم * وعد الله لا يخلف الله وعده ولكن أكثر الناس لا يعلمون ) {سورة الروم : 1-6 } .
وهذه الآيات من أعظم معجزات سيد المخلوقات, فإن هذه الآيات عندما نزلت كانت الغلبة للفرس على الروم , وكان المسلمون يحبون انتصار الروم على الفرس , إذ أنهم أهل الكتاب فهم أقرب إليهم , بينما كانت قريش تحب انتصار , فارس لأنهم أولاد الوثنية .
روى الترمذي والنسائي عن ابن عباس – رضي الله عنهما – في قوله تعالى ( الم * غلبت الروم * في أدنى الأرض ) قال : غلبت وغلبت , قال : كان المشركون يحبون أن تظهر فارس على الروم لأنهم أصحاب أوثان , وكان المسلمون يحبون أن تظهر الروم على الفرس لأنهم أهل الكتاب , فذكر ذلك لأبي بكر فذكره أبو بكر لرسول الله.
فقال رسول الله: ( أما إنهم سيغلبون ) , فذكره أبو بكر لهم فقالوا : اجعل بيننا وبينك أجلاً , فإن ظهرنا لنا كذا وكذا , وإن ظهرتم كان لكم كذا وكذا , فجعل أجل خمس سنين , فلم يظهروا فذكر ذلك أبو بكر لرسول الله فقال : ( ألا جعلتها إلى دون عشر ) وبعد أن تمت نبوءة القرآن , أسلم عند ذلك ناس كثير . (أخرجه الترمذي وقال : حديث حسن غريب .وذكر ه من رواية نيلر بن مكرم السلمي وقال : حديث حسن صحيح , وفي هذه الرواية .


855- كفاية الله أمر المستهزئين
قال تعالى : { فأصدع بما تؤمر وأعرض عن المشركين * إنا كفيناك المستهزئين * الذين يجعلون مع الله إلهاً آخر فسوف يعلمون *}(الحجر:94-96).
وهذا أمر معلوم مشاهد لا يحتاج لدليل , فالدنيا كلها تعلم أن المشركين هزموا وقتل أئمتهم واستأصلت شأفتهم وزال جبروتهم , ونجى الله رسوله وأتباعه من كيدهم , ومكن لهم في مكة والمدينة وكفاهم مكر المشركين والمنافقين .


856- والله يعصمك من الناس
ومرت سنوات وسنوات على حياة النبي وهو يعيش بين الناس يأكل ويشرب وينام ويصلي ويحارب , ويزور المرضى , ويتبع الموتى , ويقضي حاجة كل محتاج , لم يكن مختبأ في سرداب من السراديب , أو يتبعه حرس أينما حل وارتحل , ورغم هذا , فقد باءت جميع محاولات قتله بالفشل والخسران , وهذا من كفاية الله – جلت قدرته – له , كما قال تعالى :{والله يعصمك من الناس } (المائدة :67}.


857- الإعجاز العلمي
كيف تيسر لمحمد بن عبد الله الأمي أن يعرف – ولم يكن كيميائياً تلك المعادلة الهائلة , أم الحقائق الأرضية كلها التي تقول : { وجعلنا من الماء كل شيء حي } ( الأنبياء : 30) .
هل كان في مقدوره أن يعرفها إلا بمعونة من السماء ..؟ . كيف تيسر لمحمد بن عبد الله . ربيب البادية أن يعرف – ولم يكن كيميائياً – تلك الحقيقة الهامة .. أن عسل النحل . فيه شفاء للناس .
وهو لم يكن يحلل عناصره .. ولا أجرى تجارباً كالتي أجراها علماء أمريكا وروسيا وأوربا في هذه الأيام فأقامت – بعد ثبوت هذه الحقيقة – المعاهد العليا المتخصصة لدراسة عناصر العسل التي ثبت بعدها أنه شفاء أكثر أمراض البشرية , ولا يدانيه في الدنيا – لشفاء الأمراض – مركب آخر , هل كان في مقدور محمد أن يعرف ذلك وحده , دون تجارب معمل في إلا بمعونة من السماء ...؟.


858- جاء في القرآن على لسان محمد بن عبد الله
{فمن يرد الله أن يهديه يشرح صدره للإسلام ومن يرد أن يضله يجعل صدره ضيقاً حرجاً كأنما يصعد في السماء } ( الأنعام :125}.
واكتشف الطيارون ورواد الفضاء ومن وراءهم من العلماء أن التصعد في السماء يضيق الصدور ويكربها , فيتخطف من المرء نفسه ويوشك على الاختناق على ارتفاع ثلاثة أو أربعة أميال , فإذا جاوزها إلى سبعة أو ثمانية زهقت أنفاسه فمات . وطبعاً لم يكن في مقدور محمد بن عبد الله أن يعرف ذلك إلا بوحي من الله .


859- جاء في القرآن الكريم على لسان النبي محمد
{ يكور الليل على النهار ويكور النهار على الليل } ]الزمر:5]
وجاء أيضاً { والأرض بعد ذلك دحاها * أخرج منها ماءها ومرعاها * والجبال أرساها } ]النازعات: 30-32].
والآية الأولى : تفيد استدارة الليل على ما كان نهاراً ، واستدارة النهار على ما كان ليلاً ، ولا يكون ذلك إلا على جسم كروي .
أما الآية الأخرى : فتحدد تمام شكل الأرض ، بأن الله خلقها يوم خلقها بيضاوية ، ولا تكون كذلك إلا وهي كروية .. كان ذلك قبل 1300 سنة .
ثم يجيء العلم الحديث بأجهزته وأقماره وسفنه الفضائية ورواده ليقول : إن محيط الأرض عند القطبين 24220ميلاً . بينما محيطها عند خط الاستواء 24900 ميلا أي بزيادة تقارب 700 ميلاً .
أما قطريها ؛ فالمار بالقطبين 7900 ميلا والاستوائي 7927 بزيادة قطرية تبلغ 27 ميلا ..
كيف عرف محمد بن عبد الله قبل ألف سنة أن شكل الأرض يماثل الدحية ..؟ إلا بوحي من الله .


860- جاء في القرآن على لسان النبي محمد
{ وترى الجبال تحسبها جامدة وهي تمر مر السحاب صنع الله الذي أتقن كل شيء * إنه خبير بما تفعلون } ]النمل :88].
واكتشف علماء الفلك ، بعد نزول القرآن بألف عام أو أكثر أن كوكب الأرض بما عليه من جبال – هي أثقل وأضخم كتلة – يدور في الفضاء ويمر مر السحاب ، وأن ما يبدو للأعين من تنقل الشمس والنجوم من الشرق إلى المغرب إنما هو نتيجة لدوران الأرض نفسها من الغرب إلى الشرق ، كان من أوائل من اكتشف هذه النظرية وبرهن عليها عالم الفلك كوبرينكس في القرن السادس عشر ، وتتابعت من بعده الاكتشافات لتتفق بتفصيلها الحديثة مع ما أجمله القرآن قبل نيف وعشرة قرون .
فكيف عرف محمد ذلك وجاء به القرآن ..؟ إلا أن يكون وحياً من الله


861- جاء في القرآن – على لسان النبي محمد
{ أو لم ير الذين كفروا أن السموات والأرض كانتا رتقاً ففتقناهما وجعلنا من الماء كل شيء حي } ]الأنبياء : 3].
وبعد ألف سنة وأكثر اكتشف العلماء أن الأرض والشمس والكواكب كانت رتقاً فعلاً . كانت كتلة واحدة ، سديماً انفصل بعضها عن بعض في شكل غاز ، وانطلقت كل منها تدور حول نفسها ، وفي الوقت نفسه حول الكتلة الأم . وبدوران الكتل الصغرى ، ومنها الأرض – حول نفسها وحول أمها بسرعة خيالية ) تدور الأرض حول نفسها بسرعة تناهز ألف ميل في الساعة وحول الشمس بسرعة ألف ميل في الدقيقة ) بردت غازاتها السطحية ،ومع الزمن تجمدت بفعل الضغوط والغازات والتكثف ويستأنس لصحة أساسها العلمي بظواهر منها .


862- لا يزال باطن الأرض ساخناً ينفث الغازات والحمم في شكل براكين
وقد استدل بالأجهزة ووسائل القياس العلمية على أن درجة الحرارة على عمق 200 كيلو متراً في باطن الأرض تبلغ حرارة سطح الشمس نفسها .
بتحليل ألوان الطيف بجهاز سبكتروسكوب ، ثبت أن العناصر التي تتكون منها الشمس هي نفس العناصر التي تتكون منها الأرض . جاءت النظرية في القرآن على لسان محمد مجملة قبل 1300 سنة ، واكتشفها العلم الحديث بوسائل بعد 1300 سنة فكيف عرفها النبي محمد ..؟ إلا بوحي من الله .


863- جاء في القرآن على لسان النبي محمد
{ والشمس تجري لمستقر لها ذلك تقدير العزيز العليم * والقمر قدرناه منازل حتى عاد كالعرجون القديم لا الشمس ينبغي لها أن تدرك القمر ولا الليل سابق النهار وكل في فلك يسبحون } ]يـس : 38-40].
وبعد ألف سنة أو أكثر اكتشف علماء الفلك أن الشمس تجري فعلاً ، وحددوا بالأجهزة والمقاييس معدلات سرعتها ووجهتها قالوا : إنها تجري – حاملة معها – تكوين المجموعة الشمسية بكامله . بعيداً عن مواقع افلاكها الحالية في اتجاه برج النسر بسرعة يبلغ معدلها مليون ونصف مليون ميل في اليوم الأرض وأنها برغم هذه السرعة فلن تبلغ موقع البرج إلا بعد مليون سنة . وهم قد فصلوا تفصيلاً وحددوا تحديداً . بما تهيأ لهم من المراصد والمناظير وأجهزة القياس واستخدام الحواس بالرؤية والموجات والإلكترون : ولكن أنى لمحمد بن عبد الله أن يقرر النظرية بروعتها البيانية .. ولم يتهيأ له قبل ألف سنة شيئاً من وسائلهم .. إلا أن يكون وحياً من الله .


864- جاء في القرآن على لسان النبي محمد
{ أيحسب الإنسان ألن نجمع عظامه * بلى قادرين على أن نسوي بنانه } .
وفي الآية معجزة للبشر ، وإدلال بالقدرة الباهرة وإشارة لماحة إلى سر مطوي في البنان ، طوال كل تلك القرون . لم يكن يعرفه إلا الله خالقه ، منذ كانت البشرية إلى اليوم .. هذا السر يكمن في بصمة البنان من الإنسان .
ومفهوم الآية أن جمع عظام الإنسان لبعثه وإحيائه بعد موته ، أمر مؤكد برغم غرابته . لكن الأعجب منه : قدرتنا على أن نسوي بنانه .. ونشكل بصمته التي لا تتشابه بين إنسان وإنسان آخر في هذا الوجود .. الأمر ثبت علمياً في عصرنا الراهن . ولما كان من المحال أن يعرف النبي محمد قبل 1300 سنة نظرية اختلاف البصمات بين إنسان وآخر. فليس هناك إلا تعليل واحد لورود مثل هذه الآية في القرآن هو أنها جاءت من عند الله .


865- جاء في القرآن على لسان النبي محمد
{ وكل إنسان ألزمناه طائره في عنقه ونخرج له يوم القيامة كتاباً يلقاه منشوراً * أقرأ كتابك كفى بنفسك اليوم عليك حسيباً } ]الإسراء : 13-14].
وفيه { ووضع الكتاب فترى المجرمين مشفقين مما فيه * ويقولون يا ويلتنا مال هذا الكتاب لا يغادر صغيرة ولا كبيرة إلا أحصاها ووجدوا ما عملوا حاضراً } ]الكهف : 49].
وفيه { يوم نطوي السماء كطي السجل للكتب كما بدأنا أول خلق نعيده وعدا علينا إنا كنا فاعلين } ]الأنبياء : 104].
في أيامنا هذه عرف التليفزيون .. وهو مجرد إشارة ثبت بعدها أن الفضاء الأثيري يمثل كتاباً لكل كائن حي عاش على الأرض أو نفذ من أقطار السموات .. ولا نقصد بالكتاب مجموعة الأوراق والصحف إنما هو مجموعة الصور والأصوات السارية في الأثير ، وبديهي إن الإنسان – بالتليفزيون مرسلاً ومستقبلاً لم يخلق الصورة والصوت بهما ، إنما كان كل مجهوده أن بأجهزته ، التي خلق الله مادتها وخاصتها وطاقتها ، استطاع فحسب أن يحتويها ويبعثها ويظهرها .
وما أظن ، إلا من مجموعاتها ، يتكون كتاب الإنسان الذي سيلقاه يوم القيامة منشوراً والذي لا يغادر كبيرة ولا صغيرة إلا أحصاها .
هذا التليفزيون اكتشفه علماء الإلكترون بعد نزول القرآن بثلاثة عشر قرناً – فكيف جاءت نظريته على لسان محمد قبل 1300 سنة وهو الأمي ..؟ إلا بوحي من الله .
لقد ثبت بالدليل القاطع ، أن الفضاء الكوني (( اليوم )) كبير يخزن بين طياته (( أفلام )) الكائنات كلها . وليس أدل على ذلك من إمكانية تثبيت الصور والأصوات التليفزيونية ، ونقلها عبر الفضاء بأجهزة وآلات هي باللعب أشبه ، إذا ما قيست بالقدرات الإلهية اللانهائية .
كذلك تثبت تلك الخاصية بالنسبة لجو الكواكب الأخرى . فلم يعد غريباً إذن – خاصة لدى الماديين والمتشككين الاعتقاد بوجود شريط مسموع مصور ، كامن شاهد على أعمال الإنسان وحركاته وسكناته ، وكلماته ، يوشك أن يعرض عليه ذات يوم .
يوم آخر : { وكفى بنفسك اليوم عليك حسيباً } ]الإسراء :14].


866- ولقد شاء منزل الكتاب سبحانه أن يقيم حجة أخرى على أن القرآن وحيه
وكأنها سيقت لجيلنا وحده – دون كل الأجيال إذ خصته بأكثر مما خصت غيره قال : { يا معشر الجن والإنس * إن استطعتم أن تنفذوا من أقطار السموات والأرض فانفذوا * لا تنفذون إلا بسلطان } ]الواقعة :33].
ومن خلالها تسري نبوءة الصعود إلى القمر ، بسلطان العلم الذي ألهمه الله للبشر فسخر المادة بعد ما كشف خواصها وطاقتها وتسلط عليهما جميعاً ، فنفذ – بسلطان العلم – من أقطار الأرض والسموات ، ومحال أن تخطر مثل هذه الآية على خاطرة رجل من قريش قبل 1300 سنة كانت مهنته رعي الغنم ثم يسير التجارة ، إلا بوحي من الله


867- كذلك آية أخرى
يقول فيها : { حتى إذا أخذت الأرض زخرفها وأزينت وظن أهلها أنهم قادرون عليها آتاها أمرنا } ]يونس :24].
محال أن تكون من عند غير الله . فقبل 1300سنة لم يكن ليدخل في حيز تصور إنسان ، ما أصبح ممكناً ومقدوراً عليه اليوم ، من تسخير الإلكترون والذرة والصاروخ والأشعة والموجات ، بيننا وبين سفن الفضاء والأقمار الطوافة بالنجوم والكواكب ، إرسالاً واستقبالاً ، ورؤية وسماعاً ، وتحكماً واستخداماً وحين نريد إهلاكاً وتدميراً .
ومن أمثال هذه الآيات في القرآن كثيرة . يشق مجرد التصور أنها من صنع إنسان ، خاصة إذا كان أميّاً .
ولسوف تتكشف في مقتبل الأيام ، وإلى أن تقوم الساعة أسرار آيات تترى ، آية تلو آية ، لا تزال البشرية من سرها على بعد سحيق .. إلى أن يقع تأويلها بكشف علمي أو عقلي أو تاريخي أو كوني جديد .. وإنه لحقيق بهذا القرآن أن يكون كتاب الوجود .


868- صدق عز من قائل
قال : { والنجم إذا هوى ما ضل صاحبكم وما غوى وما ينطق عن الهوى * إن هو إلا وحي يوحى * علمه شديد القوى } ]النجم :1-5].
والمعلوم أن النفي السابق للقسم ، يحمل الدلالة على عظم المقسم به ، وبالتالي عظم القسم نفسه .
فماذا كشف العلم الحديث من أمر النجوم ؟
كشف مثلاً أن هناك نجوماً أكبر من الشمس وأضوأ منها مئات بل ألوف المرات .. فنجم الشعرى اليمانية مثلاً أكبر حجماً من الشمس 500 مرة وأشد ضوءاً منها 50 مرة ، لكن بعدها السحيق الذي يبلغ مليون مثل بعدنا عن الشمس يضعف ضؤها بمثل ما نراها عليه . وهي منطلقة تنهب الفضاء بسرعة 1000 ميل في الثانية. ونجم السماك الرامح يعادل ضوء 800 شمس كشمسنا مجتمعة ويبلغ حجمه حجم 80 شمس مجتمعة أيضاً ، وينطلق في الفضاء بسرعة 370 ميلاً في الثانية .
كذلك ( سهيل ) اليماني يعادل ضوؤه 2500 شمس مجتمعة لكنه يبدو لأعيننا كما عرفناه لبعده السحيق عن عالمنا .
والسيون إحدى نجوم بنات نعش السبعة يعادل حرارتها 1000 شمس مجتمعة .
وهناك من النجوم ما هو أكبر وأضوأ أو أسخن من الشمس ملايين المرات .. ولم يكشف العلم حقيقتها إلا خلال هذا العصر بكونوجرافاته وإلكتروناته وجيجراته .. الخ .
كيف استطاع النبي محمد ولم يكن لديه من أجهزة العصر الحديث شيئاً أن ينوه بكل هذه العظمة في خلق النجوم ؟؟ إلا أن يكون بوحي صادق عن الله .
صدق الله تعالى فيما أنزل على نبيه إذ يقول : { ونزلنا عليك الكتاب تبياناً لكل شئ وهدى ورحمة وبشرى للمسلمين } ]الـنحــل : 89[
]دلائل النبوة للبيهقي مقدمة التحقيق لعبد الرحمن محمد عثمـــان [.


869- زوجية المخلوقات
الزوج هو النوع من كل شيء . والزوجان : اثنان أحدهما نقيض الآخر.
لو تأملنا مكونات الذرة لوجدنا للبروتون الموجب قريناً سالباً : الأنثى بروتون , وفي الذرة المتعادلة : لكل بروتون إلكترون يعادله , والإلكترونات (السالبة ) قرينها البروتون الموجب , بل إن النيوترون المتعادل له قرين : أثنى نيوترون ليس هذا فحسب بل إن للأجرام السماوية المرئية المنبثقة في الفضاء اللانهائي يعتقد الآن أن لمادتها قريناً غير مرئي يطلق عليه اسم : المادة المظلمة , التي بمثابة الصورة السلبية لمادة الكون .
وقد سبق القرآن الكريم إلى هذه الحقيقة حقيقة زوجية المخلوقات (ومن كل شيء خلقنا زوجين لعلكم تذكرون ) {الذاريات :49} .( وأنه خلق الزوجين الذكر والأنثى ) {النجم :45}.

870- أشار القرآن الكريم إلى السيارات والطائرات والصواريخ
ففي المعرض الحديث الإلهي عن تسخير آلات النقل والمواصلات ألمح – جل ذكره – إلى أنه سيخلق أدوات نقل غير الآلات المشهورة وهي الخيل والبغال والحمير قال تعالى : ( والخيل والبغال والحمير لتركبوها وزينة ويخلق ما لا تعلمون ) {النحل : 8}.من الطائرات والصواريخ والسيارات وقوى الكهرباء والبخار . وهذا ما لم يذكر في الكتب السماوية السابقة للقرآن .


871- خلق السمع قبل البصر
تقديم السمع على البصر حقيقة علمية تتسق مع : استمرار حاسة السمع دون البصر ليلاً ونهاراً حتى أثناء النوم .
- الأهمية النسبية للسمع عن البصر في التلقي والفهم والحفظ والتفاعل الاجتماعي .
ومن المعروف أن قناة السمع الخارجية تتشكل في الجنين ثم تغلق , وتظل كذلك حتى الشهر السابع حتى تنشق لتبدأ حاسة السمع في العمل , وكذلك تنشق عدسة العين المغطاة حينئذ بالمحفظة العدسية الوعائية التي تتخللها أوعية دموية تضمر في الشهر السابع فتنشق في وسطها فتحة : هي حدقة العين . ثم تنشق الجفون الملتصقة .
وهذه الحقيقة التي تثبت اكتساب المولود لحاسة السمع قبل البصر كررها القرآن الكريم قبل العلم الحديث بأربعة عشر قرناً , وذكرها في خمس عشرة سورة قال تعالى : ( والله أخرجكم من بطون أمهاتكم لا تعلمون شيئاً وجعل لكم السمع والأبصار والأفئدة لعلكم تشكرون ) {النحل :78} .
كما عبر الحديث النبوي الشريف عن بداية لتكوين أعضاء السمع قبل البصر قال رسول الله سجد وجهي للذي خلقه , وشق سمعه وبصره بحوله وقوته , فتبارك الله أحسن الخالقين ) {أخرجه الترمذي (2/474) وأحمد (6/30), والحاكم وصححه ووافقه الذهبي (1/220).


872- لبن الأم
أثبت العلم الحديث أهمية لبن الأم لرضاعة الطفل تغذية ووقاية من الأمراض المعدية ومن أمراض الحساسية والفم , ووقاية للأم من مشاكل الثدي والعمل على استقرار الرحم بعد الولادة والمساعدة في تنظيم الحمل , ولتوفير الإحساس بالدفء والأموية للرضيع .
وقد سبق القرآن الكريم الحقائق بأربعة عشر قرناً , قال تعالى : (والوالدات) {البقرة : 233}.


873- الجماع أثناء الحيض أذى
الجماع أثناء الحيض يسبب أمراضاً متعددة تؤدي إلى نقص المناعة , كما أن الجماع في ذلك الوقت يؤدي إلى تسلخات تساعد على نمو البكتريا , وانقباضات الرحم خلاله تدفع هذه البكتريا إلى تجويف الرحم . وقد سبق القرآن الكريم إلى الأمر بتجنب الجماع في الحيض , قال تعالى ويسألونك عن المحيض قل هو أذى فاعتزلوا النساء في المحيض ولا تقربوهن حتى يطهرن فإذا تطهرن فأتوهن من حيث أمركم الله إن الله يحب التوابين ويحب المتطهرين ) { البقرة : 222} .


874- إشارة القرآن إلى موميات الفراعنة
قال تعالى وجاوزنا ببني إسرائيل البحر فأتبعهم فرعون وجنوده بغياً وعدواً حتى إذا أدركه الغرق قال آمنت أنه لا إله إلا الذي آمنت به بنو إسرائيل وأنا من المسلمين * آلآن وقد عصيت قبل وكنت من المفسدين * فاليوم ننجيك ببدنك لتكون لمن خلفك آية وإن كثيراً من الناس عن آياتنا لغافلون ) { يونس :90- 92}.
وجاءت الآية . فجثة فرعون قد انتشلت بعد انتهاء الحرب مع موسى عليه السلام , وغرق جيش فرعون لتحنط مع مومياوات أسلافه , والتي اكتشفتها الكشوف الأثرية واحدة بعد الأخرى .
وترجع الدراسات التاريخية , أن فرعون الخروج أمنفتاح بن رمسيس (أو مرنبتاح ) الذي كان عصره بين عامي 1231-1220 قبل الميلاد . والذي ترقد مومياؤه في المتحف المصري بالقاهرة , وهناك آراء أخرى تميل إلى كون فرعون الخروج تحتمس الثالث (1501-1447 قبل الميلاد) .
وأياً كان الفرعون فالمومياء قد حنطت وبقيت لتكون عبرة للأجيال , ولم يكن أحد يعرف أن جثث الفراعنة كانت تحنط وأنها ستظهر كلها إلى النور في الزمان البعيد . وذلك من أبلغ البراهين على صدق القرآن العظيم , ومعجزة أخرى من معجزات سيد الخلق وقد قرأت أن أحد كبار العلماء الآثار الغربيين قد أسلم عندما قرأ هذه الآية .


875- إسلام كبير علماء الفلك الغربي بإعجاز آية فاطر
كان ذلك يوم أحد من أيام سنة 1909م , وكانت السماء تمطر بغزارة , وخرجت من بيتي لقضاء حاجة ما , فإذا بي أرى الفلكي المشهور السير جيمس جينز – الأستاذ بجامعة كمبردج ذاهباً إلى الكنيسة , والإنجيل والشمسية تحت إبطه ، فدنوت منه , وسلمت عليه , فلم يرد علي , فسلمت عليه مرة أخرى , فسألني : ماذا تريد مني؟ فقلت له : أمرين ’ يا سيدي : الأول هو : أن شمسيتك تحت إبطك رغم شدة المطر ! فابتسم السير جيمس وفتح شمسيته على الفور , فقلت : له وأما الأمر الآخر فهو : ما الذي يدفع رجلاً ذائع الصيت في العالم مثلك أن يتوجه إلى الكنيسة ؟ وأمام هذا السؤال توقف السير جيمس لحظة .
ثم قال : عليك اليوم أن تأخذ شاي المساء عندي , وعندما وصلت إلى داره في المساء , خرجت .ليدي جيمس في تمام الساعة الرابعة , بالضبط وأخبرتني أن السير جيمس ينتظرني , وعندما دخلت عليه في غرفته وجدت أمامه منضدة صغيرة موضوعة عليها أدوات الشاي , وكان البروفيسور منهمكاً في أفكاره , وعندما شعر بوجودي , سألني : ماذا كان سؤالك ؟ ودون أن ينتظر ردي , بدأ يلقي محاضرة عن تكوين الأجرام السماوية , ونظامها المدهش وأبعادها وفواصلها اللا متناهية , وطرقها , ومداراتها وجاذبيتها , وطوفان أنوارها المذهلة , حتى إنني شعرت بقلبي يهتز بهيبة الله وجلاله .
وأما (السير جيمس ) فوجدت شعر رأسه قائماً والدموع تنهمر من عينيه , ويداه ترتعدان من خشية الله , وتوقف فجأة , ثم بدأ يقول : يا عناية الله ! عندما ألقي نظرة على روائع خلق الله يبدأ وجودي يرتعش من الجلال الإلهي وعندما أركع أمام الله وأقول له : إنك لعظيم ! أجد أن كل جزء من كياني يؤيدني في هذا الدعاء , وأشعر بسكون وسعادة عظيمين , وأحس بسعادة تفوق سعادة الآخرين ألف مرة , أفهمت يا عناية الله خان , لماذا أذهب إلى الكنيسة ؟ ويضيف العلامة عناية الله قائلاً : لقد أحدثت هذه المحاضرة طوفان في عقلي , وقلت له : يا سيدي لقد تأثرت جداً بالتفاصيل العلمية التي رويتموها لي , وتذكرت بهذه المناسبة آية من آي كتابي المقدس , فلو سمحتم لي , لقرأتها عليكم , فهز رأسه قائلاً : بكل سرور , فقرأت عليه الآية التالية : { ومن الجبال جدد بيض وحمر مختلف ألوانها وغرابيب سود * ومن الناس والدواب والأنعام مختلف ألوانه كذلك * إنما يخشى الله من عباده العلماء } .
فصرخ السير جيمس قائلاً : ماذا قلت : ؟ إنما يخشى الله من عباده العلماء ! مدهش !وغريب ! وعجيب جداً !! إن الأمر الذي كشفت عنه دراسة ومشاهدة استمرت خمسين سنة من أنبأ محمداً به ؟ هل هذه الآية موجودة في القرآن حقيقة , لو كان الأمر كذلك , فاكتب شهادة مني أن القرآن كتاب موحى من عند الله .
ويستطرد السير جيمس جينز قائلاً : لقد كان محمداً أمياً , ولا يمكنه أن يكشف عن هذا السر بنفسه , ولكن الله هو الذي أخبره بهذا السر .. مدهش ..! وغريب , وعجيب جداً !! .
]الإسلام يتحدى لوحيد الدين خان (ص 152-153) دار البحوث العلمية ط 2 سنة 1393 هـ .. 1973 م .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ منتدى حياه ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عاشقة الجنة

avatar

انثى
عدد المساهمات : 85
تاريخ التسجيل : 14/09/2009

مُساهمةموضوع: رد: معجزات الرسول مع القران الكريم 2   الجمعة فبراير 19, 2010 3:15 pm

جزاك ربي الفردوس الاعلى
وجعل ماخطته يمناك في ميزان حسناتك
دمت بطاعة الباري
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بنت الرياض
عضومتميز جدا
avatar

عدد المساهمات : 77
تاريخ التسجيل : 15/06/2009

مُساهمةموضوع: رد: معجزات الرسول مع القران الكريم 2   السبت مارس 20, 2010 11:27 am

جزاك ربي الفردوس الاعلى
وجعل ماخطته يمناك في ميزان حسناتك

تسلمووو
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
سواليفي دلــع
عضو متميز
عضو متميز
avatar

انثى
عدد المساهمات : 24
تاريخ التسجيل : 30/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: معجزات الرسول مع القران الكريم 2   الإثنين أغسطس 23, 2010 7:55 pm

يعطيك الف عافيه اختي

ويجعله في موازين حسناتك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
معجزات الرسول مع القران الكريم 2
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
عيون لولو :: منتدى المجالس الاسلاميه :: طريق الاسلام-
انتقل الى: